نصائح و ارشادات

هيئة الصحة: اختبار كل الموجودين في دار المسنين حين اكتشاف أي إصابة

أعلنت هيئة الصحة العامة اليوم تراجع انتشار عدوى كورونا في نظام رعاية المسنين، موجهة إلى تكثيف إجراء الاختبارات في دور كبار السن لحماية أكبر عدد منهم.  وفق ما نقلت TT.

وقالت المسؤولة في الهيئة مولين غرابي، في المؤتمر الصحفي اليومي الجمعة “يجب إجراء الاختبار عند ظهور أي أعراض مهما كانت صغيرة، والانتباه لحالات العدوى المكتشفة حديثاً سواء بين النزلاء أو موظفي الرعاية”.

وأضافت “يجب إجراء الاختبار لجميع من في الدار إذا تم اكتشاف إصابة جديدة فيها، حتى لأولئك الذين لم تظهر عليهم أي أعراض، بما يشمل جميع الموظفين أيضاً”.

وسجلت السويد 84 وفاة جديدة بكورونا ليصل إجمالي الوفيات إلى 4 آلاف و350 حالة.

وقال مستشار الدولة لشؤون الأوبئة أندش تيغنيل إن معدل الوفيات تراجع إلى نحو 50 حالة في اليوم.

وأعلنت الحكومة، اليوم الجمعة، تخفيف عدد من القيود في ما يخص عودة المدارس الثانوية والجامعات إلى الدوام الاعتيادي، والسماح بالمنافسات الرياضية دون جمهور.

وأكد المدير العام لهيئة الصحة العامة يوهان كارلسون أن القرارات الجديدة لا تعني أبداً أن الخطر انتهى.

وأضاف “اخترنا إزالة القيود الأقل أهمية لانتشار العدوى. من المهم أن تمارس الرياضة وأن تحصل على تعليمك إذا لم يكن ذلك مؤثراً على انتشار الوباء. نحن ننظر إلى أوروبا حيث كانت عمليات الإغلاق الكبيرة غير ضرورية جداً”.

عالمياً، لفت أندش تيغنيل إلى تحسن إيجابي في تراجع انتشار كورونا داخل أوروبا، فيما تحولت أمريكا الجنوبية إلى بؤرة جديدة بدل الولايات المتحدة وأوروبا.

المصدر: مؤسسة الكومبس الإعلامية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق