نصائح و ارشادات

ضربة جديدة في أزمة كورونا.. فولفو تخطر 1300 موظف بالفصل

أخطرت شركة تصنيع السيارات السويدية فولفو 1300 موظف في السويد بالفصل من العمل، كما استغنت عن نحو 300 مستشار. وفق ما نقلت TT.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة هوكان سامويلسون لراديو السويد إيكوت اليوم إن “الأمر يتعلق بيوتيبوري وخوفده، ويؤثر على 1300 شخص. كما نراجع الحاجة إلى المستشارين ونرى ضرورة خفضهم 300”.

وعزا سامويلسون الإخطارات بالفصل جزئياً إلى أزمة كورونا، مشيراً أيضاً إلى أن صناعة السيارات تشهد تغيراً كبيراً في الوقت الحالي. فيما أكد أن الإخطارات لا تطال موظفي الإنتاج.

وأضاف “تؤثر أزمة كورونا على الاقتصاد أكثر مما اعتقدنا في البداية. لا نتوقع أن يُقبل العملاء على المنتجات بنفس المستوى حين يعودون إلى السوق في غضون أشهر، كما نأمل”.

المصدر: مؤسسة الكومبس الإعلامية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق