نصائح و ارشادات

شفاء 10 مسنين في دار واحدة من كورونا

أعلن مسؤولو رعاية أن المسنين الذين يعيشون في Gnosjö وتضرروا بشدة من فيروس كورونا، هم الآن متعافون تماماً من العدوى.

وقال مدير العمليات في دار المسنين بويل سيمونسون “لم تظهر أي أعراض في الأسبوعين الماضيين”.

وتضرر كبار السن في جميع أنحاء البلاد بشدة من تفشي المرض. وكان أحد الأماكن التي جذبت الانتباه Gnosjö. حيث توفي ثمانية أشخاص في وقت قصير.

وقال سيمونسون “كان لدينا 18 مصاباً من نزلاء الدار الـ26. إضافة إلى إصابة 12 موظفاً. والآن تعافى 10 من المسنين وعاد جميع الموظفين إلى العمل”.

وأضاف “نطبق حظراً على الزوار ولدينا معدات وقاية كافية، ولكن من غير الواضح كيف دخلت العدوى إلى الدار. وبمجرد حدوث ذلك سارت الأمور بسرعة في يوم واحد، ما يجعلنا نشك أن العدوى حصلت في وقت واحد”.

ولفت إلى أن “المشكلة الأكبر في الدار أنها مخصصة لحالات الخرف، الأمر الذي صعّب عزل النزلاء، ومع ذلك استطعنا إيقاف الحركة بين الأقسام”.

المصدر: مؤسسة الكومبس الإعلامية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق