نصائح و ارشادات

رويترز: وفيات كورونا بالسويد عالية لكن معدلاتها أقل من المملكة المتحدة وإسبانيا وإيطاليا وفرنسا

ذكرت وكالة رويترز للأنباء، أن السويد لا تزال تسجل معدل وفيات أقل من المملكة المتحدة وإسبانيا وإيطاليا وبلجيكا وفرنسا، على الرغم من أن جميع هذه الدول اختارت جميعها إجراءات عزل عام، لكن المعدل في السويد أعلى بكثير من جاراتها الدنمرك والنرويج وفنلندا.

ونقلت الوكالة عن بيانات أن السويد سجلت أكبر عدد من الوفيات في أوروبا جراء مرض كوفيد-19 خلال الأيام السبعة الماضية مقارنة بعدد سكانها، بعدما اختارت استراتيجية أكثر انفتاحا من الدول الأوروبية الأخرى في مكافحة فيروس كورونا.

وأبقت السويد معظم المدارس والمطاعم والشركات مفتوحة أثناء الوباء. وفي حين أن الوفيات آخذة في الانخفاض في السويد، فقد سجلت 6.25 حالة وفاة لكل مليون نسمة يوميا في المتوسط على ​​مدى سبعة أيام بين 12 و19 مايو أيار، وفقا لموقع (أور ورلد إنساتا) على الإنترنت. كان هذا هو المعدل الأعلى في أوروبا ويتجاوز المملكة المتحدة التي سجلت 5.75 حالة وفاة لكل مليون نسمة.

لكن إجمالا، ومنذ تفشي الوباء حتى الآن، لا تزال السويد تسجل معدل وفيات أقل من المملكة المتحدة وإسبانيا وإيطاليا وبلجيكا وفرنسا، والتي اختارت جميعها إجراءات عزل عام. لكن المعدل في السويد أعلى بكثير من جاراتها الدنمرك والنرويج وفنلندا.

وتعتمد استراتيجية السويد في الغالب على تدابير طوعية متعلقة بالتباعد الاجتماعي والنظافة الأساسية، وتعرضت لانتقادات من قبل البعض الذين قالوا إنها تجربة خطيرة على حياة الناس، ولكن قدمتها منظمة الصحة العالمية كنموذج مستقبلي.

ويبدو أن استراتيجية السويد المنفتحة قد خففت الضربة على الاقتصاد، حيث تراجع النمو بدرجة أقل بكثير مما حدث في الدنمرك والنرويج في الربع الأول.

المصدر: مؤسسة الكومبس الإعلامية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق