نصائح و ارشادات

دراسة بريطانية: دواء كورتيزون ينقذ حياة كثيرين من مرضى كورونا

توصل باحثون بريطانيون إلى استنتاج مفاده أن دواء الكورتيزون الشائع “ديكساميتاسون” يمكن أن ينقذ حياة بعض مرضى كورونا الذين يتعرضون لأعراض شديدة. وفق ما نقل راديو السويد اليوم.

واختبرت تجربة سريرية كبيرة في المملكة المتحدة مجموعة من الأدوية الموجودة سابقاً لمعرفة إن كان لها أي تأثير على علاج مرضى كوفيد-19، وأثبت دواء “ديكساميتاسون” أنه يمكن أن ينقذ حياة بعض المرضى.

والدواء شائع إلى حد ما ومضاد للالتهابات القوية. ويستخدم في بعض علاجات السرطان والحساسية، إضافة إلى استخدامات أخرى، وفقاً لموقع fass السويدي المتخصص بالأدوية.

وأظهرت الدراسة البريطانية أن الدواء يقلل إلى الثلث خطر وفاة المرضى الذين يعانون أعراضاً شديدة لكورونا ويضطرون للتنفس الاصطناعي.

ووفقاً للمسؤولين عن الدراسة، كان من الممكن إنقاذ نحو 5 آلاف مريض بريطاني لو استخدم الدواء منذ بداية انتشار الوباء. علماً أن الدواء غير مكلف نسبياً.

وأعلن وزير الصحة البريطاني مات هانكوك أنه سيتم استخدام الدواء على نطاق واسع لعلاج المرضى ذوي الأعراض الأشد في المملكة المتحدة.

وشارك آلاف المرضى وعدد من المستشفيات بالمملكة المتحدة في الدراسة التي بدأت في آذار/مارس.

وقال الباحث في جامعة اكسفورد مارتن لاندري الذي قاد الدراسة “يمكن للدواء إنقاذ حياة مرضى كورونا الذين يحتاجون لأجهزة التنفس الاصطناعي”.

ووصف كبير مستشاري الحكومة البريطانية في القضايا الطبية كريس ويتي نتيجة الدراسة بأنها “الأهم” منذ انتشار كورونا.

غير أن المسؤولين عن الدراسة أكدوا أنه ليس للدواء تأثير على مرضى كورونا الذين يشعرون بأعراض خفيفة.

المصدر: مؤسسة الكومبس الإعلامية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق