نصائح و ارشادات

انخفاض عدد الأزمات القلبية بالتزامن مع كورونا يثير حيرة طبية

سجلت أقسام الرعاية الطبية في ليكسيله وأوميو وشيلفتيو تراجعاً واضحاً في عدد مرضى الأزمات القلبية، بالتزامن مع انتشار عدوى كورونا.

وقال مسؤول العمليات في مستشفى ليكسيله، الطبيب بيتر ثورين، لراديو P4 Västerbotten اليوم إن عدد الذين دخلوا أقسام الطوارئ نتيجة أزمات قلبية يمثل نحو نصف العدد المعتاد في مثل هذا الوقت.

وعبر ثورين عن حيرته من ذلك بالقول “من الصعب فهم ذلك”.

وذكّر ثورين أي شخص يشعر بضغط على الصدر بالاتصال بالرعاية الصحية خوفاً من أن يكون مصاباً بأزمة قلبية.

المصدر: مؤسسة الكومبس الإعلامية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق