نصائح و ارشادات

الحكومة تمدد حظر دخول السويد 30 يوماً

أعلن رئيس الوزراء ستيفان لوفين تمديد حظر دخول السويد من خارج الاتحاد الأوروبي لمدة 30 يوماً إضافية إلى 15 أيار/مايو، ضمن إجراءات الحد من انتشار عدوى كورونا.

وقال لوفين في مؤتمر صحفي اليوم “ما زال الوقت مبكراً جداً لتخفيف القيود والتوصيات”، مؤكداً انه ليس الوقت المناسب للاحتفال بمناسبة الأول من مايو (عيد العمال).

وأضاف لوفين “سنتذكر ربيع 2020 باعتباره الوقت الذي تشاركنا فيه جميعاً الأعباء وقدمنا التضحيات”، مؤكداً أن “الديمقراطية السويدية أظهرت نفسها في أفضل جوانبها”، بعد الاجتماع الذي عقده مع قادة الأحزاب الآخرين.

وتقدم لوفين بالشكر لكل من تحمل مسؤوليته وبقي في المنزل خلال عيد الفصح، لافتاً إلى أن الوضع لا يزال صعباً وقد يمتد لأشهر.

فيما أوضح وزير الداخلية ميكائيل دامبيري أن قرار حظر الدخول لا يشمل المواطنين أو المقيمين الذين يريدون العودة إلى السويد. كما لا يشمل دخول البضائع.

وأضاف “يستثنى من القرار الدبلوماسيون أو الأشخاص الذين لديهم أسباب ملحة لدخول السويد، وغيرهم”.

ورداً على سؤال، أوضح دامبيري أن عدد طالبي اللجوء انخفض بشكل كبير خلال أزمة كورونا، مشيراً إلى أن قرار حظر الدخول لا علاقة له بحق طلب اللجوء.

وقال رئيس شرطة الحدود باتريك إنغستروم إن الشرطة رفضت دخول 60 شخصاً إلى السويد الشهر الماضي، ضمن إجراءات الحد من انتشار عدوى كورونا.

المصدر: مؤسسة الكومبس الأعلامية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق