نصائح و ارشادات

الحكومة تخصص 2.2 مليار إضافية لتعزيز الصحة ورعاية المسنين

أعلنت الحكومة، مدعومة بحزبي الوسط والليبراليين، حزمة بـ2.2 مليار كرون إضافية لتعزيز الرعاية الصحية ورعاية المسنين العام الحالي والمقبل. وفق ما نقل SVT.

وقال وزير سوق المال بير بولوند، في مؤتمر صحفي اليوم، إن الرعاية الصحية يجب أن تمتلك الموارد اللازمة لمكافحة الوباء وتوفير العناية اللازمة لمن يحتاجها.

وبهذه الزيادة، بلغت الميزانية المخصصة للرعاية الصحية ورعاية المسنين 4.7 مليار كرون. 2.7 للعام الحالي، والمبلغ المتبقي للعام المقبل.

وتتضمن الزيادة منح الموظفين في رعاية المسنين الفرصة للتدريب كمساعدين في الرعاية أوممرضين مساعدين بساعات مدفوعة. وتشترك الدولة وصاحب العمل في التمويل، بهدف توظيف 10 آلاف من المساعدين الكفؤين.

وقال المتحدث باسم السياسة الاقتصادية لحزب الوسط إميل شيلستروم “نحن نفعل ذلك لأن من الضروري الآن تعزيز رعاية المسنين. نحتاج إلى مزيد من الأيدي التي تدعم وتساعد”.

فيما قالت وزيرة المالية ماغدالينا أندرشون إن مسألة إلزامية توظيف الـ10 آلاف بعد تدريبهم ستحددها النقابات مع أرباب العمل.

وتتضمن حزمة الأزمة الجديدة 200 مليون كرون لتوفير مقاعد إضافية في المدراس الشعبية، مع التركيز على اختصاصات الصحة ورعاية المسنين.

وأضيفت 2 مليار كرون للتكاليف غير العادية المرتبطة بمواجهة كورونا في البلديات والمحافظات، حيث يمكن لها أن تسعى للحصول على تكلفة الموظفين ومعدات الحماية والعناية المركزة.

وتشمل الحزمة أيضاً تعزيز جهود هيئة الصحة العامة وإدارة الرعاية الاجتماعية بما مجموعه حوالي 100 مليون كرون.

وبهذه الحزمة تكون الحكومة قدمت حزم أزمة بقيمة إجمالية 190 مليار كرون.

المصدر: مؤسسة الكومبس الإعلامية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق