الأخبارمنوعات

أكدت مديرة إدارة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بوزارة الخارجية السويدية، آن ديسمور، على دعم بلادها لحكومة الوفاق الوطني الليبية، ورغبتها بتعزيز علاقات التعاون المشترك بين ستوكهولم وطرابلس الغرب.

ستوكهولم العاصمة السويدية / المكتب الإعلامي الأربعاء 13 فبراير 2019م.

أكدت مديرة إدارة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بوزارة الخارجية السويدية، آن ديسمور، على دعم بلادها لحكومة الوفاق الوطني الليبية، ورغبتها بتعزيز علاقات التعاون المشترك بين ستوكهولم وطرابلس الغرب.
جاء ذلك، خلال زيارة قامت بها ديسمور إلى مقر السفارة الليبية في العاصمة ستوكهولم، بعد ظهر اليوم الاثنين، برفقة، أندريا فيور، المسؤولة عن ملف ليبيا بوزارة الخارجية.
واطلعت المسؤولة السويدية خلال لقائها القائم بالأعمال السيد / محمد يوسف الزياني على نتائج الزيارة، التي قامت بها إلى ليبيا في الفترة من 23 إلى 24 من يناير كانون الثاني الماضي، ولقائها ببعض المسؤولين الليبيين، وعلى رأسهم السيد / فائز السراج، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، وعدد من المسؤولين بوزارة الخارجية.
من جهته أكد السيد القائم بالاعمال على رغبة ليبيا في تعزيز التعاون بين البلدين، وقام بعرض تفاصيل مبادرة السفارة الليبية في السويد، بشأن الإعداد والتحضير لعقد منتدى الأعمال الليبي – السويدي، وهي المبادرة التي لاقت ترحيباً ودعماً من الجانب السويدي ،
ومن المقرر أن يعقد هذا المنتدى، العام الحالي، في العاصمة ستوكهولم بمشاركة عدد من المسؤولين بالمؤسسات الحكومية والقطاع الخاص من كلا البلدين، وذلك في إطار تبادل الخبرات وتطوير التعاون بين البلدين خاصةً في قطاعي الخدمات والبنية والتحتية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق